عاجل:
أخبار العالم 2023-11-21 15:53 81 0

علييف: فرنسا ارتكبت معظم الجرائم في تاريخ الاستعمار

قال رئيس أذربيجان إلهام علييف إن معظم الجرائم في تاريخ الاستعمار ارتكبتها فرنسا. وقال علييف في رسالة

RT - موجهة للمشاركين في المؤتمر الدولي "إنهاء الاستعمار: توسيع حقوق المرأة والتنمية": "معظم الجرائم الدموية في تاريخ البشرية الاستعمارية ارتكبها فرنسا بالذات. إن فرنسا التي احتلت عشرات البلدان في إفريقيا وجنوب شرق آسيا ومنطقة المحيطات الهادئ والأطلسي والهندي وأمريكا اللاتينية التي نهبت ثرواتها واستعبدت شعبها لسنوات طويلة، ارتكبت العديد من جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في هذه الأراضي، وارتكبت القوات الفرنسية إبادة جماعية ضد مئات الآلاف من المدنيين بسبب عرقهم ودينهم.

وذكر أن "فرنسا شاركت بنشاط في تجارة الرقيق، وهي واحدة من أكثر الصفحات المخزية للإنسانية، عندما أصبح ملايين الأفارقة ضحايا لسياسات العبيد الفرنسية.

وأضاف: "أنا كرئيس لحركة عدم الانحياز ذكرت أكثر من مرة على أساس الوقائع الملموسة الجرائم العديدة ضد الإنسانية والجرائم الوحشية التي ارتكتبها فرنسا في الدول المحتلة. وقتلت فرنسا عدة ملايين من الأشخاص الأبرياء بمن فيهم النساء والأطفال في كل من الجزائر والمغرب وتونس ومالي وجيبوتي ونيجيريا وتشاد والسنغال وبنين وكوت ديفوار وجمهورية إفريقيا الوسطى والغابون وتوغو والكاميرون وفيتنام واتحاد جزر القمر وهايتي ودول أخرى. كما أن فرنسا مسؤولة إلى حد كبير عن مقتل أكثر من 800 ألف من أفراد شعب التوتسي في رواندا عام 1994.

وقال علييف خلال محادثة هاتفية مع رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي، شارل ميشيل، في بداية أكتوبر الماضي، إنه في حالة ظهور أي صراعات جديدة في جنوب القوقاز، فإن فرنسا ستكون الجاني. وفي نهاية سبتمبر الماضي صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأذربيجانية، أيخان حاجي زاده، أن فرنسا تدعم الانفصالية في قره باغ وتحاول فرض تجربة استعمارية جديدة في منطقة جنوب القوقاز.
المصدر: نوفوستي

التعليق