عاجل:
أخبار ثقافية 2024-06-23 22:53 100 0

نطلاق مشروع الإمامين العسكريين القرآني الوطني الثامن للحفظ والتلاوة

أطلقت العتبة العسكرية مشروع الإمامين العسكريين عليهما السلام القرآني الوطني الثامن

العتبة العسكرية -  للحفظ والتلاوة، والذي يتضمن دروسًا في حفظ القرآن الكريم والفقه والعقائد والأخلاق وسيرة أهل البيت (عليهم السلام).

وبرعاية الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة استهل مشروع الإمامين العسكريين (عليهما السلام) القرآني الوطني للحفظ والتلاوة بنسخته الثامنة برامجه، الذي ضم أكثر من 50 طالبًا من مختلف الأعمار والمحافظات العراقية.

مشروع الإمامين العسكريين القرآني الوطني

مدير المشروع الأستاذ “حيدر المياحي” أوضح لإعلام العتبة العسكرية المقدسة: بعد النجاح الذي تحقق في النسخ الماضية انطلق مشروع الإمامين العسكريين (عليهما السلام) القرآني الوطني للحفظ والتلاوة بنسخته الثامنة برامجه، حيث يقيم الطلبة بضيافة العتبة المطهرة بشكل متواصل ليلا ونهارا مما يهيئ للطالب التفرغ التام، ليتمكن الطالب من حفظ سبعة أجزاء، بمشاركة أكثر من 50 طالبا من مختلف الفئات العمرية ومن عدد من محافظاتنا الكريمة في بلادنا العزيزة ولمدة شهرين متتابعين”.

وأضاف المياحي أن “المشروع يتضمن دروسًا في حفظ القرآن الكريم والفقه والعقائد والأخلاق وسيرة أهل البيت (عليهم السلام) إضافة إلى برامج معرفية تقدم للطلبة وسفرات ترفيهية وكذلك أنشطة رياضية ومناهج دراسية معدة بأحكام لتتناسب مع أعمار المشاركين وبإشراف أساتذة أكْفاء”.

يذكر أن المشروع يقيمه قسم الشؤون الدينية والفكرية / شعبة القرآن الكريم بنسخته الثامنة عن طريق نخبة من الأساتذة وبإشراف مباشر من الامانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة.

تسلم راية الغدير من العتبة العلوية

على صعيد آخر، استقبل نائب الأمين العام للعتبة العسكرية المقدسة الأستاذ رعد عبد علي، وفداً رسمياً من العتبة العلوية المقدسة برئاسة عضو مجلس إدارتها الأستاذ عمار العباسي وبرفقة رئيس قسم الشؤون الدينية الشيخ كرار الخفاجي.

الوفد سلم راية الولاء بمناسبة عيد الغدير الأغر، وجاءت هذه الزيارة من ضمن فعاليات برنامج أسبوع الغدير الدولي الثالث عشر والذي تقيمه العتبة العلوية المقدسة متضمنا فعاليات دينية وثقافية واجتماعية ومحافل قرآنية والعديد من الفعاليات والأنشطة لإحياء هذه المناسبة العظيمة.

وبحثَ الجانبان أيضاً خلال الزيارة آفاق التعاون المشترك بين العتبتين المقدستين في مختلف المجالات وخاصة خدمة زوّار العتبات المقدسة.

 

التعليق