عاجل:
أخبار العراق 2024-03-26 23:57 72 0

رئيس الجمهورية يؤكد أهمية ترسيخ الاستقرار الأمني

أكد رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد، اليوم الثلاثاء، أهمية ترسيخ الاستقرار الأمني، وأهمية

واع - دور أعضاء مجلس النواب في إصدار التشريعات والقوانين التي لها مساس بحياة المواطنين.وذكرت الدائرة الإعلامية لرئاسة الجمهورية في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أن "رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد استقبل، اليوم الثلاثاء، في قصر السلام ببغداد، رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية كريم عليوي المحمداوي والوفد المرافق له من أعضاء اللجنة، وجرى- خلال اللقاء- استعراض الأوضاع الأمنية في عموم البلد، حيث أكد الرئيس أهمية ترسيخ الاستقرار الأمني الذي تنعم به المدن العراقية عبر التكاتف وتوحيد الصفوف بين جميع القوى السياسية والاجتماعية، وكذلك العمل على دعم قوات الأمن العراقية بتشكيلاتها كافة".
وأشار رشيد- بحسب البيان- إلى أن "رئاسة الجمهورية تلقت العديد من الرسائل من أهالي المعتقلين تؤكد عدم إطلاق سراحهم رغم انتهاء فترة محكومياتهم وانطلاقا من دور رئاسة الجمهورية، شكلت لجنة تضم ممثلين عن رئاسة الجمهورية ووزارتي الداخلية والعدل ومجلس القضاء الأعلى ومستشارية الأمن القومي، وعقدت عدة اجتماعات أسفرت عن إطلاق سراح ما يقارب (9) آلاف من الموقوفين".
وشدد رئيس الجمهورية، على "أهمية دور أعضاء مجلس النواب في إصدار التشريعات والقوانين التي لها مساس بحياة المواطنين ونقل احتياجات ومطالب المواطنين إلى الجهات المعنية".
وتطرق رشيد إلى العلاقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان، وأوضح بهذا الصدد أن "هناك مسائل عالقة بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم، ولدى الجانبين الرغبة في حل الإشكاليات وفقا للدستور والقانون والحوار والتفاهم خاصة ما يتعلق بقرارات المحكمة الاتحادية"، مبينا، أن "إجراء انتخابات إقليم كردستان ضروري جدا".
وأعرب رئيس الجمهورية، عن "أمله بالتوصل إلى حلول مرضية وإيجاد معالجات لدفع مستحقات موظفي إقليم كردستان وتشريع القوانين مثل قانون النفط والغاز".
من جانبهم، أعرب أعضاء لجنة الأمن والدفاع عن تأييدهم لطروحات رئيس الجمهورية بضرورة تضافر الجهود لترسيخ الأمن والاستقرار المتحقق، مستعرضين عمل اللجنة في مجلس النواب ومشاريع القوانين التي تعمل عليها، وفق نص البيان.

التعليق