عاجل:
مقالات 2010-10-28 03:00 525 0

الفاتيكان يقوض إجراءات حماية المسيحيين في العراق

أصدر الفاتيكان بيانا استفزازيا وقحا أثار اندهاش واستغراب الملايين من الضحايا وعوائلهم ، أولئك الذين تحملوا ظلم

أصدر الفاتيكان بيانا استفزازيا وقحا أثار اندهاش واستغراب الملايين من الضحايا وعوائلهم ، أولئك الذين تحملوا ظلم عصابات البعث الدموية الإجرامية طيلة نصف قرن من ممارسات القتل والتجويع وانتهاك الحُرمات في العراق والكويت وايران ولبنان وغيرها من البلاد الآمنة التي حول البعث حياة شعوبها إلى خوف ورعب وكراهية وأحقاد ، والذي يزيد من غرابة مطالبة الفاتيكان بالعفو عن المجرم طارق حنا عزيز هو رائحة العنصرية النتنة التي تفوح من هذا المطلب الخبيث الذي يستثني غيره من المجرمين ممن حُكِموا معه في نفس القضية التي أتقن المجرمون تنفيذها وبالإصرار الذي لا يدع مكانا للتسامح والرأفة .

 

إننا في الحركة الشعبية لاجتثاث البعث ومعنا الجماهير العراقية المعذبة ودعاة القانون والعدل ، وأنصار الحرية والسلام في العالم ، نستنكر هذا المطلب العنصري ونرفض تطاول الفاتيكان على حقوق الأبرياء ممن قتلهم المجرم طارق حنا , ونلفت نظر البابا الكاثوليكي أن يترك التدخل في شؤون القضاء العراقي , وليتفرغ لغسل العار الذي لحق بأفراد كنيسته الذين افسدوا البراءة والطفولة بفضيحة اعتداءاتهم المتواصلة على الأطفال مما افقد الكنيسة روحانيتها وحقيقة تابعيتها إلى الله تعالى ، ولا نظن جرأة الفاتيكان هذه إلا سلوكا خبيثا يثير الطائفية ويقوض الإجراءات التي تبذلها الحكومة ورجال الدين لحماية أبناء العراق من المسيحيين الذين تُعرّض الفاتيكان حياتهم إلى الأخطار بدفاعها عن المجرمين وسكوتها عن نصرت المظلومين .

 

نحن امة لا تنسى شهداءها ... اجتثاث البعث رسالتنا الى الإنسانية

 

 

الحركة الشعبية لاجتثاث البعث

27/10/2010  بغداد

 

التعليق